1. أهلا وسهلا بكـ زائرنا الكريم - يشرفنا انضمامك الينا ^_^ عند تسجيلك يمكنك المشاركة معنا وطرح ما يخطر في بالك ونحن نتكفل بنشره عالميا!!
  2. كيفك اخ زائر؟ بندعوكـ للمشاركة معنا بـ ما يجول في فكرك او مشاعرك من قصائد . وبنتمنى منك قراءة موضوع أبي ...! والدعاء لموتى المسلمين
  3. او سجل الدخول من هنا

قصيدتيْ قمرٌ يناجيْ في الدجىْ ألاميْ #يحيى_دروبي

الموضوع في 'قسم الشعر والخواطر' بواسطة Yahia Droubi, بتاريخ ‏18 نوفمبر 2016.

Mobile Style (الجوال)
سبحان الله ♥ الحمد لله ♥ لا إله الا الله ♥ الله أكبر ♥ أستغفر الله ♥ اللهم صلّ على سيدنا محمد
---------------------------------------------------------------------------------------------
?

أعجبتكمْ ؟؟

  1. جداً

    1 صوت
    100.0%
  2. لا بأس بها

    0 صوت
    0.0%
  3. سيئةٌ هيْ

    0 صوت
    0.0%
التصويت المتعدد مسموح به
  1. Yahia Droubi

    Yahia Droubi ادارة الموقع إداري الإدارة مشرف قسم البرامج مشرف سآحة الألعاب

    المشاركات:
    363
    نقاط الجوائز:
    97
    الجنس:
    ذكر
    الوظيفة:
    مبرمج
    الدولة:
    فلسطين
    ..بسم الله..

    إحدىْ قصائديْ ،، علّها تُعجبكمْ ..

    هاتِ الحَقيـقـةَ مِــنْ خُطــا الأيامِ *** واترُكْ خُطايَ لتبتغي أحـلامـيْ

    وارأفْ بنفـسٍ قد تـقـلَّبَ رُشدها *** هاتِ الحقيقـةَ تَنتـهي أوهاميْ

    لا الـنُّــورُ يأخـذنيْ إليــهِ ولا أنــا *** قمرٌ يناجي في الدُّجـى آلامـيْ

    دَمعٌ من العينِ العَزيزةِ قَد سُلبْ *** وسلامُ نفسٍ حينما استسلامِ

    وكأنّ كلَّّ سفيـنـةٍ حـمـلـتْ بنا *** أمْــسَــتْ غـريقـةَ مـوجِ بحـرٍ دامِ

    وكأنَّ كُـلَّ وُريقةٍ سَقـطـتْ هُـنا *** يَـبِـستْ بفـضـلِ تَكـاثُـر الأسقامِ

    بالبُعدِ ذاكَ وبالـجــفــاءِ أصـابني *** وبحيـرةٍ أضحـتْ تُعـيـبُ منـاميْ

    تركوا الفـؤادَ بـحـيـرةٍ مــن أمـرهِ *** رَبآهُ ، كـيـفَ بـوسـعـهـم إلزاميْ

    هُوَ هَلْ ببُعْدٍ عنْ هُدايَ لَمُنصفٌ *** أمْ لِـلْـبِـعـــادِ لأبــغـــضُ الآثــامِ

    دِمَنٌ تبقَّتْ مِن ديـارِهِ في الفؤا *** دِ تُصارعُ الدَّمَ في الوَريدِ الحاميْ

    يا عَندَليبَ القلبِ في عِرقِ الدوا *** إياكَ أنْ أشكـوكَ عِنْدَ حُساميْ

    لمّا تـرىْ الأيامَ تمشي نحو جهـ *** ـلٍ والخُـطـا بـاتـت كَما الألغـامِ

    فاسْقِ الفَقيدَ كرامةً وارأفْ بهِ *** بـدمِ اليـقـيــنِ وصــحــوة الإلـهامِ

    واطرقْ ببابٍ طرقةَ الأيدي التي***في طرْقِها عَود المُهاجرِ مِنْ زحامِ

    الحقُّ في أنْ ارتئيْ رُشدي أنا *** حتى أرى الخيراتِ في أعـوامـيْ

    ما العيبُ فـي أن أبتغي حُلماً أنا *** أوْ أنْ يُـنــارَ طــريــقُ رَوْحٍ تــامِ

مشاركة هذه الصفحة